الارشيف / علوم وتكنولوجيا

تكنولوجيا: الروبوتات المتقدمة تحت الماء تكتشف الحبار في أعماق البحار

شكرا لقرائتكم خبر عن تكنولوجيا: الروبوتات المتقدمة تحت الماء تكتشف الحبار في أعماق البحار والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - كتبت أميرة شحاتة

الثلاثاء، 18 يونيو 2024 01:00 ص

تساعد روبوتات MBARI المتقدمة تحت الماء، بما في ذلك المركبات التي يتم تشغيلها عن بعد (ROVs)، في مسح الحياة في أعماق المحيط، حيث إنها أكبر مساحة للعيش على وجه الأرض، لكن العديد من الحيوانات والموائل الموجودة تحت سطح المحيط تظل محاطة بالغموض.

ووفقا لما ذكره موقع " Phys"، فإنه خلال رحلة استكشافية إلى خليج كاليفورنيا بالمكسيك في عام 2015، واجهت روبوتات ROV Doc Ricketts التابعة لـ MBARI حبارًا أمًا تحتضن مجموعة من البيض.

كان باحثو MBARI قد لاحظوا سابقًا أن حبار أعماق البحار يحضن بيضه، لكن هذه الرؤية كانت مختلفة لأن البيض كان أكبر بمرتين من بيض حبار أعماق البحار الأخرى.

أجرى فريق من الباحثين من MBARI ومركز هيلمهولتز لأبحاث المحيطات التابع لـ GEOMAR وجامعة جنوب فلوريدا مراجعة دقيقة للقطات ROV وفحصوا عينات من الحبار ذات المظهر المماثل التي تم جمعها في رحلات استكشافية سابقة إلى خليج كاليفورنيا.

وقرر الفريق أن هذا الفرد يمثل على الأرجح نوعًا غير معروف من عائلة Gonatidae، وهو النوع الذي يحضن بيضًا عملاقًا، حيث شارك الباحثون نتائجهم في علم البيئة.

وقال هينك جان هوفينج، زميل ما بعد الدكتوراه السابق في MBARI والذي يقود الآن البحث العميق: "يساعدنا الروبوت على فهم حياة الحبار في المياه العميقة بشكل أفضل، ويكشف عن معلومات جديدة حول بيولوجيتها وسلوكها، فإن كل ملاحظة جديدة هي قطعة أخرى من اللغز".

لا يزال لدى العلماء العديد من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عليها حول حياة الحبار في أعماق البحار، وكان باحثو MBARI أول من لاحظ سلوك الحضانة في الحبار في أعماق البحار.

يمكنكم متابعة أخبار مصر و العالم من موقعنا عبر

Advertisements