الارشيف / اخبار الخليج / اخبار الإمارات

شاطئ البيت متوحد الأكثر إقبالاً في أم القيوين

ابوظبي - سيف اليزيد - سعيد أحمد (أم القيوين) 

يعد شاطئ البيت متوحد بأم القيوين، الأكثر إقبالاً للجمهور لممارسة السباحة والرياضة البحرية، خصوصاً في الأعياد والإجازات، وقد وفرت دائرة بلدية أم القيوين منقذين للتعامل مع حالات الغرق وتوعية مرتادي الشاطئ، وخصصت منطقة آمنة للسباحة على الشاطئ.
ويبلغ طول شاطئ البيت متوحد بأم القيوين، نحو 1200 متر، ويشمل على نقاط للإنقاذ البحري، ومنطقة ألعاب للأطفال، ومرافق خدمية، وأشجار ومواقف للسيارات، كما تعتبر المنطقة الآمنة للسباحة، خالية من التيارات البحرية، وقريبة من المنقذين، وتوجد بها خاصية الأعلام مثل اللون الأحمر، الذي يدل على عدم الدخول للبحر، والأصفر يدعو إلى أخذ الحيطة والحذر قبل ممارسة السباحة، والأخضر يسمح بدخول البحر في الأوقات المحددة. 
وتعمل بلدية أم القيوين، ضمن خططها المستقبلية للشواطئ، على توسعة نطاق المنقذين لتغطية أكبر مساحة لشواطئ الإمارة، والتي تعد وجهة جمالية ومتنفساً للعائلات في الأجواء المختلفة، حيث حددت الفترة المسموح لممارسة السباحة على الشاطئ من الساعة 6 صباحاً وحتى غروب الشمس، بهدف الحفاظ على سلامة مرتادي الشاطئ من حوادث الغرق. 
وتتخذ بلدية أم القيوين سياسة العلم الأحمر، في حال وجود خطر على مرتادي الشاطئ، حيث يوضح عند رفعه منع دخول البحر بأي وجه من الوجوه، باعتبار إن رفع الأعلام، سياسة عالمية تدل لحالات مختلفة مثل اضطراب البحر، أو اقتراب عاصفة أو ارتفاع الأمواج أو وجود خطر من كائنات بحرية. 
وتحث بلدية أم القيوين، زوار شواطئ الإمارة، بممارسة السباحة في المنطقة الآمنة، المزودة بالمنقذين، وعدم ترك الأطفال بمفردهم بالقرب من البحر، وارتداء سترة النجاة عند السباحة، وعدم دخول البحر في حال اضطرابه وارتفاع الأمواج، وإتباع النصائح والإرشادات الموجودة على اللوحات، والتأكد من رفع العلم الأخضر، حفاظاً على سلامة الجميع.

Advertisements

قد تقرأ أيضا