الارشيف / اخبار العالم

برلمانيون يطالبون بتشجيع "الفلاح" على زراعة القمح للحد من الاستيراد

شكرا لقرائتكم خبر عن برلمانيون يطالبون بتشجيع "الفلاح" على زراعة القمح للحد من الاستيراد والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - أكد عدد من أعضاء مجلس النواب أهمية قرار رئيس الجمهورية رقم 524 لسنة 2023 بشأن الموافقة على اتفاقية منحة بحد أقصى عالمي يبلغ ستة وخمسين مليون وسبعمائة واثنين وأربعين ألفا وثمانمائة وثمانية وخمسين يورو (56.742.858 يورو) لتطوير سعات تخزين صوامع القمح من الوكالة الفرنسية للتنمية، لافتين إلى ضرورة وأهمية التشجيع على زراعة القمح والحد من استيراده.

وقال النائب طارق سعيد حسنين، إن الاتفاقية تتعلق موضوع مهم جدا هو القمح وهناك تغيرات عالميا  بشأنه، متابعا: "مهم يكون عندنا سعات كبيرة لتخزينه، الأمر مرتبط بتشجيع بإنتاج القمح، وأوافق على المنحة".

وأكدت النائبة هناء فاروق، موافقتها على الاتفاقية، قائلة: "لا يخفى على أحد أن البنية الأساسية عندنا لصوامع القمح مثالية ويتم العمل على زيادة كفاءتها أكثر من 10%، ولابد أن يكون الهدف الأساسى من هذه المنحة زيادة توريد أردب القمح من الفلاح، نحن البلد الأولى على مستوى العالم فى استيراد القمح، ويجب تشجيع الفلاح ومنحه سعر عادل لأردب القمح، آخر سعر كان 1600 جنيه فى يناير 2024، وأقدر ميزانية الدولة لكن تكاليف سعر الأردب على الفلاح أكثر من ذلك بكثير، وجودة القمح المصرى أعلى من جودة القمح المستورد".

وتحدث النائب يونس عبد الرازق، عن جهود الدولة في التوسع فى إنشاء وإقامة صوامع جديدة، والقمح سلعة استراتيجية، متابعا: "ليه إحنا من أكبر الدول فى العالم استيرادا للقمح، وعندنا الأرض لكن الحكومة يجب أن تدعم الفلاح وتشجعه على التوسع فى زراعته، وتوفر العملة الدولارية وتحد من الاستيراد، وتشجيع الفلاح يتجه لزراعة القمح وتحاسبه بسعر ما تستورده سيكون عندنا اكتفاء ذاتي، والحكومة لا تحاسب الفلاح المصرى بنفس السعر الذي تسوردبه، والاتفاقية فى مجملها جيدة، للتوسع في إنشاء صوامع القمح".

من جانبه، قال النائب أحمد البعلي: "كانت هناك رؤية صائبة للرئيس عبد الفتاح السيسي منذ 10 سنوات حينما أعطى تعليماته لبناء الصوامع، ازاى الحكومة تعمل اكتفاء ذاتي من القمح خاصة الأرض موجودة والفلاح المصري جاهز، وسعر أردب القمح يورده الفلاح للحكومة بـ 1600 جنيه، ليه متعليش سعره للفلاح وتشجعه لأنك بتستورده أغلى بكثير وتوفر على الدولة، دعم الدولة للفلاح".

وقالت النائبة سحر بشير: "بما أن مصر دولة زراعية، هذه الاتفاقية مهمة وفى وقتها للحفاظ على القمح فى الصوامع، قلبى واجعنى من كل اللى بيحصل حوالينا، نفسى لكل واحد قال فكرة كويسة يتاخد بيها، هناك أفكار للتعليم والزراعة والصناعة لازم نستفيد منها".

بدوره، قال النائب مجدى ملك، عضو لجنة الزراعة: "عانت الدولة من نقص فى سلعة القمح، وفى 2016 شكل المجلس لجنة تقصى حقائق وكان من الأساب إهدار المال العام، وعدم وجود صوامع لتخزين القمح، واليوم نشكر الرئيس السيسي لاهتمامه بهذا الملف وزيادة الصوامع، والاهتمام بالزراعة والأمن الغذائى، والدولة تشكر فى ظل الزيادة السكانية، ونحتاج للمزيد، ولدينا مشروعات قومية عملاقة تحتاج لسواعد، مليون ونصف فدان تحتاج لاستكمال زراعته، مشروع مستقبل مصر يحتاج إلى حسن إدارته، وأوافق على المنحة لأنها تؤمن احتياجات الدولة المصرية من العملة".

 

يمكنكم متابعة أخبار مصر و العالم من موقع كلمتك عبر

Advertisements