الارشيف / اخبار العالم

الاحتلال يحتجز مواطنة ويستولى على مركبتها في بيت أمر شمال الخليل

ياسر رشاد - القاهرة -  استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، على مركبة مواطنة في بلدة بيت أمر، شمال الخليل، وقال الناشط الإعلامي محمد عوض، إن قوات الاحتلال أوقفت المواطنة صابرين صابر زامل زعاقيق (27 عامًا)، عندما كانت تقود مركبتها في منطقة الظهر جنوب بيت أمر.

 

 وأضاف، أن جنود الاحتلال أجبروا المواطنة زعاقيق على قيادة مركبتها إلى داخل مستعمرة " كرمي تسور"، واحتجزوها لساعات عدة قبل الإفراج عنها.

 

 وأشار إلى أن قوات الاحتلال حطمت مركبة زوج المواطنة زعاقيق عندما حضر إلى بوابة المستعمرة المذكورة للسؤال عن زوجته.

 

إجلاء طاقم السفينة توتور والبحث مستمر عن بحار:

 في وقت سابق، قالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية ووزير فلبيني إن السفينة تنجرف في البحر الأحمر، مما اضطر طاقم السفينة (توتور) المملوكة لجهة يونانية، إجلاءها بعدما لحقت بها أضرار جراء هجوم شنته جماعة الحوثي اليمنية، وفي هذا الإطار.

وقال وزير العمال المهاجرين بالفلبين هانز ليو كاكداك، اليوم السبت، إن البحث عن بحار مفقود سيستمر وثمة خطة لبدء عمليات الإنقاذ للسفينة توتور، وهي ناقلة فحم ترفع علم ليبيريا. وأضاف أن أفراد الطاقم وعددهم 22 جميعهم من الفلبين.

 

 وقال كاكداك في مؤتمر صحفي في مانيلا "الأمر يتلخص في العثور على بحارنا الذي لا يزال على متن السفينة".

 

ميناء الحديدة اليمني:

 تسبب الهجوم الذي وقع بالقرب من ميناء الحديدة اليمني يوم الأربعاء في تسرب كبير للمياه إلى السفينة وإلحاق أضرار بغرفة المحرك، وهو ما جعل الناقلة غير قادرة على الإبحار بشكل ملائم.

 

 وكان هذا هو الهجوم الثالث للحوثيين على سفينة يستقلها بحارة فلبينيون منذ العام الماضي حيث قُتل اثنان من البحارة الفلبينيين ولا يزال 17 في قضبة المسلحين، وفقًا لبيانات الحكومة.

 

وأعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجوم الصاروخي على توتور وعلى سفينة أخرى، هي فيربينا، في خليج عدن خلال الأيام الماضية. وقالت شركة الأمن البريطانية أمبري إن هجماتهم ألحقت أضرارا بسفينتين أخريين في الأسبوع الماضي "مما يشير إلى زيادة كبيرة في الفاعلية".

 

بطائرات مسيّرة وصواريخ:

 أطلق الحوثيون عشرات الهجمات بطائرات مسيرة وصواريخ منذ نوفمبر تشرين الثاني على السفن في البحر الأحمر ومضيق باب المندب وخليج عدن، ويدعون أنهم يشنون الهجمات تضامنًا مع الفلسطينيين في حرب غزة.

 

 وقال الأمين العام للمنظمة البحرية الدولية أرسينيو دومينيجيز في بيان ندد فيه بالهجمات "لا يمكن لهذا الوضع أن يستمر".

 

 وقال الرئيس الفلبيني فرديناند ماركوس الابن إن سلطات البلاد تنسق مع هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية لنقل أفراد الطاقم إلى جيبوتي وإعادتهم إلى الوطن.


 

Advertisements

قد تقرأ أيضا