الارشيف / اخبار العالم

الأب السغبيني لخريجي جامعة أنطونية: إجعلوا من الفشل فرصة للنجاح وحوّلوا العقبات إلى فرص للإنتصار

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

أقامت الجامعة الأنطونية حفل تخرج العام 2024 في حرم الجامعة الرئيسي في الحدت-بعبدا، تخلله توزيع شهادات على طلابها من فروع الجامعة في الحدت- بعبدا، والنبي أيلا - زحلة، ومجدليا - زغرتا، ومن مختلف الاختصاصات.

وأشار رئيس الجامعة الأب ميشال السغبيني، الى أننا "جئنا اليوم جميعنا لنشهد، مع سيّدة الزروع، على حصاد أبنائنا ونطلقهم للبدء بـمرحلة جديدة من العمل أو الدروس المعمّقة خدمةً لمجتمعهم وبناءً لمستقبلهم"

وتوجّه السغبيني للخريجات والخريجين بالقول "تذكّروا أنّ ما يؤكّد تلقّيكم لهذه النعمة، ليست ثياب التخرّج والقبّعة، ليس الظاهر الذي يغطّيكم، إنّما العلوم والتنشئة الجامعيّة التي تتداخل وعقولكم وأفكاركم المبدعة، بالإضافة إلى القيم والأخلاق التي تربّيتم عليها في بيتكم والوالديّ وبيتكم الجامعيّ، لتجعلوا منها قصّتكم الخاصّة، قصّة كلِّ فرد منكم".

ودعا الطلاب إلى "التميّز مقاومين غريزة التبعيّة العمياء، أو مرض الاستسلام السهل، أو علّة الإدمان على ما يفرغ تاريخكم من النعم".

وأضاف "كونوا على يقين أنّ مجموع خبراتكم، الناجحة والفاشلة، يصنع تاريخكم، فاجعلوا من الفشل فرصة للنجاح، وحوّلوا العقبات والأزمات والمعاناة إلى فُرَصٍ للتقدّم والنموّ والانتصار، أعطوا بسخاء ولا تتردّدوا، فمن يزرع يحصد، مهما تأخّر الثمر، خذوا القرارات الصحيحة والتزموا بها، مصمّمين على تحقيقها، واعرفوا بمن تقتدوا وتتمثّلوا، كي تصلوا إلى السعادة الحقّة أو الخير الأمثل".

بدوره، أكد الدكتور طلال أبو غزالي أنه "تعلّم بعد تخرّجه أننا نتلقى في المدرسة والجامعة الدروس ونُمتحن، ولكن عندما نخرج الى الحياة ينعكس هذا الأمر حيث نواجه الإمتحانات ونتعلّم من أنفسنا، وتوجّه للمتخرّجين قائلًا: " أنتم في بداية التعليم، لأن التعليم عملية لا تنتهي، ولاننا نتعلّم كل يوم من كل شيئ، وليس هناك افضل من ان تكون تلميذًا دائمًا".

وتابع "جاءتني دعوة الجامعة الأنطونية، ووافقت في الحال بغض النظر عن التاريخ، وألغيت عملًا هامًا اليوم لأكون معكم، ليس حبًّا بكم، إنما حبًّا بمستقبل هذا البلد لأنكم أنتم المستقبل".

وكشف ابو غزالي انه "سيفتتح مع رئيس الحكومة نجيب ميقاتي أول مصنع للتكنولوجيا في لبنان"، لافتاً الى أنني "لجأت الى لبنان عندما كنت أحتاجه، اليوم من واجبي ان آتي واقدّم واجب الشكر. هذا المصنع هدية منا وسيكون دوره ان ينتج كل أدوات تقنية الإتصال، الموبيالات الذكيّة والكمبيوتر والتابلتس".

646bc0bc18.jpg8022416eeb.jpgfa11675056.jpg2380951cb0.jpg2f13c5ca86.jpga9d978c300.jpg

كانت هذه تفاصيل خبر الأب السغبيني لخريجي جامعة أنطونية: إجعلوا من الفشل فرصة للنجاح وحوّلوا العقبات إلى فرص للإنتصار لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكاملة ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على النشرة (لبنان) وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا