الارشيف / اخبار العالم

السجن لأربعة من أغنى عائلة في بريطانيا

الرياص - اسماء السيد - "الخليج 365" من لندن: تلقى أربعة أفراد من أغنى عائلة في بريطانيا أحكامًا بالسجن بعد إدانتهم باستغلال عاملات المنازل المستضعفات وتوفير فرص عمل غير مصرح بها.

لكن محكمة سويسرية برأت رجل الأعمال الهندي المولد براكاش هندوجا وزوجته كمال وابنهما أجاي وزوجته نامراتا من تهم أكثر خطورة تتعلق بالاتجار بالبشر المرتبطة بخدمهم.

وحسب قناة (سكاي نيوز) البريطانية، فقد قضت المحكمة بأن الخدم، ومعظمهم من الهنود الأميين ويعملون في الفيلا الخاصة بهم على ضفاف البحيرة في جنيف، يعرفون ما الذي سيقعون فيه.

وحُكم على أفراد الأسرة الأربعة بالسجن لمدد تتراوح بين أربع وأربع سنوات ونصف.

وقال المحامون الذين يمثلون المتهمين إنهم سيستأنفون الحكم. وفي دفاعهم، ذكر الفريق القانوني لعائلة هندوجا أن الموظفين عوملوا باحترام وتم توفير السكن لهم.

واتُّهم الأربعة بمصادرة جوازات سفر العمال، ودفع أموالهم بالروبية - وليس الفرنك السويسري - ومنعوهم من مغادرة الفيلا وإجبارهم على العمل لساعات طويلة بشكل مؤلم مقابل أجر زهيد في سويسرا، من بين أمور أخرى.

ولم يكن المتهمون موجودين أمام المحكمة في جنيف رغم حضور المتهم الخامس، وهو نجيب زيازي، مدير أعمال العائلة. وحُكم عليه بالسجن 18 شهراً مع وقف التنفيذ.

وتبين الأسبوع الماضي أمام المحكمة الجنائية أن الأسرة، التي لها جذور في الهند، توصلت إلى تسوية غير معلنة مع المدعين. وفتح المدعون العامون في جنيف القضية بتهمة النشاط غير القانوني المزعوم، بما في ذلك الاستغلال والاتجار بالبشر وانتهاك قوانين العمل السويسرية.

موقف الادعاء العام

وقال الادعاء إن العمال - الذين كانوا يعملون في وظائف مثل الطهاة أو المساعدة المنزلية - أجبروا في بعض الأحيان على العمل لمدة تصل إلى 18 ساعة في اليوم مع إجازات قليلة أو معدومة.

ويُزعم أن رواتبهم كانت أقل من عُشر المبلغ المماثل المطلوب بموجب القانون السويسري.

وقال ممثلو الادعاء إن الموظفين عملوا حتى لساعات متأخرة في حفلات الاستقبال، وكانوا ينامون في قبو الفيلا في حي كولوني الراقي، وأحيانًا على مرتبة على الأرض. ووصفوا "مناخ الخوف" الذي جلبه كمال هندوجا.

ويُزعم أن بعض العمال يتحدثون اللغة الهندية فقط ويتم دفع أجورهم بالروبية الهندية في البنوك في وطنهم والتي لا يمكنهم الوصول إليها.

وتسيطر عائلة هندوجا على مجموعة شركات متعددة الجنسيات تضم مجموعة هندوجا، وتتراوح أعمالها من الشاحنات ومواد التشحيم إلى الخدمات المصرفية وتلفزيون الكابل.

وكان جوبيشاند هندوجا تولى منصب رئيس مجلس الإدارة بعد وفاة شقيقه الأكبر سريشاند هندوجا في مايو 2023.

وتصدرت العائلة، بقيادة جوبي هندوجا، قائمة أثرياء صحيفة (صنداي تايمز) لعام 2024 بثروة مجتمعة بلغت 37.196 مليار جنيه إسترليني.

Advertisements

قد تقرأ أيضا